ارتفاع السلع الأساسية والغلاء يخنق السودانين

إبدو
أرشيفة

ارتفعت أسعار السلع الغذائية والاستهلاكية بالسودان، مقابل انخفاض حاد في قيمة الجنيه ، ووصل سعر الدولار 75 جنيه سوداني.

وقفز الدولار أمام العملة السودانية، لارتباطه الوثيق  بأسعار السلع الأساسية المستوردة، كما تعتمد المنتجات المصنعة محليا بنسبة 90 % على الاستيراد من الخارج.

وينتظر السودانيون من الحكومة الجديدة أن تتخذ إجراءات لمواجهة  ارتفاع الأسعار في السلع الأساسية وعمل حزمة إصلاحات لتخطي الأزمة الاقتصادية .

ويدخل السماسرة لاعب أساسي في رفع أسعار الدولار الأمريكي أمام الجنيه السودان.

وتواجه الحكومة تركة ثقيلة خلفها النظام السابق تضعها في اختبار صعب لتخطي الأزمات الاقتصادية الحالية منها مواجهة الفساد وإلغاء حصص شركات الاتصالات

و ضبط الإنفاق الحكومي  وتنظيم صرف سوق العملات والقضاء علي المضاربات الغير قانونية  والمصارف التي لا تخضع لإشراف للبنك المركزي ومشاكل التصدير .

ويعتبر من أهم أسباب تفاقم الأزمة الاقتصادية بالسودان هي توغل عناصر النظام السابق في مفاصل الدولة وتحكمهما في بعض المراكز الحساسة .

ويتضرر قطاع كبير من السودانيين من جراء تدهور سوق الصرف والارتفاع المتواصل في أسعار السلع الأساسية.

Next Post

قرية بمدينة أسيوط تحلم بملعب كرة قدم

طال الحرمان ونقص الخدمات في البنية الأساسية قرية “قرقاص” التابعة لقرية المطيعة بمركز ومدينة أسيوط ، ولم يلقي أي مسؤول نظرة اهتمام عليها. وتحتاج القرية لتطوير مركز الشباب  الفقير في أنشطته وتخصيص ملعب لممارسة كرة القدم وملاعب رياضية اخري  . 29 عاما هو عمر المركز ولم يهتم مسؤول بتطويره حاول […]