إبدو

منطلق المعرفة

طالبان تعلن مسئوليتها عن تفجير منشأة تابعة للقوات الخاصة بوكالة الاستخبارات الأفغانية

 

أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن هجوم انتحاري في وقت مبكر صباح اليوم الاثنين، أسفر عن مقتل 7 أشخاص على الأقل وإصابة 40 آخرين في إقليم غزنى جنوب شرقي أفغانستان، وفقا لما ذكره المتحدث باسم حاكم الإقليم .

وقال المتحدث عارف نورى إن انتحاريا فجّر مركبة طراز (همفي) داخل منشأة تابعة للقوات الخاصة بوكالة الاستخبارات بالإقليم في وقت مبكر صباح اليوم الاثنين .

وأكد ناصر أحمد فقيري، رئيس مجلس الإقليم، وقوع الخسائر البشرية .

وقالت حركة طالبان إن الهجوم أسفر عن وقوع عشرات القتلى والجرحى في صفوف القوات الخاصة التابعة للدائرة الوطنية للأمن، وكالة الاستخبارات الأفغانية .

وفي مؤتمر صحفي، قال رئيس وكالة الاستخبارات أحمدي ضياء سراج، إنه بالرغم من أن المسلحين لم يعلنوا رسميا بدء الهجمات الربيعية، تنم الزيادة في العنف في الآونة الأخيرة عن ذلك .

وأشار سراج إلى أنه منذ توقيعها اتفاقا مع الولايات المتحدة في فبراير، عززت طالبان علاقاتها مع الجماعات الإرهابية الدولية مثل القاعدة، وجاءت التعليقات بعد أسبوعين دمويين بشكل خاص في الصراع الجاري في أفغانستان .

كانت حركة طالبان قد فجرت يوم الخميس شاحنة بالقرب من مبنى عسكري في مدينة جارديز في إقليم باكتيا، جنوب شرق أفغانستان، ما أسفر عن مقتل 5 أشخاص وإصابة 20 آخرين، بينهم مدنيون وعسكريون  .